12665788_1808170026077274_1163280464_n

طريقة عمل عجينة البيتزا

طريقة عمل عجينة البيتزا بالصور

إن صنع عجينة البيتزا من الأمور السهلة للغاية والبسيطة وسنقدم لك اليوم أفضل طريقة لصنع عجينة البيتزا. 

مكونات عجينة البيتزا :

• 2/3 كوب من الماء الدافئ.

• ملعقة من السكر.

• ملعقة من الخميرة.

• نضف ملعقة من الملح.

• ملعقة كبيرة من زيت الزيتون.

• 250 غرام من الطحين.

خطوات صنع عجينة البيتزا:

الخطوة الأولى:

ضع الماء الدافئ في إناء وأضيف إليه الخميرة والسكر, يجب تحريكك السائل الناتج لمدة تتراوح بين خمس دقائق إلى عشر دقائق حتى تتنشط الخميرة.

يجب التوقف عن التحريك عند ملاحظة تشكل الرغوة على الماء بعد عشر دقائق ثم يضاف للسائل الملح والزيت.

 

2- الخطوة الثانية:

ضع الطحين بشكل تدريجي مع تحريك المزيج بشكل جيد, يجب التوقف عن التحريك عندما يصبح المزيج متماسكاً جداً.

 

3- الخطوة الثالثة:

يتم في هذه الخطوة عجن وتحضير العجينة لأن العجينة في الخطو السابقة قد تبلل فقط ولكن لم يتم عجنها بشكل جيد.

توضع العجينة على سطح أملس مريح للعجن ويتم عجنها بشكل جيد باليدين.

ثم يتم تدويرها ايضاً حتى تتشكل كتلة واحدة مجتمعة.

 

4- الخطوة الرابعة:

تترك العجينة لمدة ساعة من الزمن في درجة حرارة الغرفة أو توضع لمدة خمس ساعات في الثلاجة.

 

5- الخطوة الخامسة:

يرش الطحين على العجينة.

 

6- الخطوة السادسة

المصدر : طريقة عمل البيتزا

مراحل_نمو_الطفل_الرضيع

مراحل نمو الطفل الرضيع

راحل نمو الطفل الرضيع يتطور الطفل كثيرا في الست شهور الأولى كثيرا , وفي ما يلي أبرز التطورات : الشهر الأول : يبدأ الطفل في الشهر الأول بمحاولة رفع رأسه و النظر حوله و التحديق في وجوه الناس كما أنه يستجيب للأصوات فيلتفت حوله عند أي ازعاج , يتابع الأشياء من حوله و يقوم باصدار أصوات و يميز الأشكال البيضاء و السوداء , بعض الأطفال يبتسمون أو يضحكون أو يحركون رؤوسهم بدرجة 45 نادرا . الشهر الثاني : يقوم الطفل بالاستمرار باصدار الاصوات مثل القرقرة و الهديل و يبتسم و يضحك , و يستطيع أن يقوم برفع رأسه الى الأعلى لفترة قصيرة و يحركه رأسه بزاوية 45 و يستطيع ان يحمل نفسه على رجليه . الشهر الثالث : في الشهر الثالث يستطيع الطفل أن يضحك و أن يكهكه و يحرك رأسه بكل ثبات , يصدر الكثير من الأصوات المختلفة و منها المضحكة و الغريبة , كما أنه يستطيع أن يميز الأصوات و الروائح و الأشكال , و يلتفت نحو الأصوات و الأضواء , يستطيع أن يقوم برفع جسمه كأنه يقوم بنصف تمرين ضغط , يقوم أيضا بتحريك يديه و محاولة التقاط الأشياء , و يقوم بضرب الأشياء القريبة من وجهه . الشهر الرابع : يستطيع الطفل أن يتكئ على قدميه و يرفع رأسه بثبات شديد و يتجاوب عند الحديث معه و يرد بأصوات و حركات و لوجهه ردود فعل , و يتمكن من مسك الأشياء و التقاط الألعاب و يحاول لمس كل شيء , و يتمتم “ما” و “با” و “دا” و يتقلب على جوانبه كما يظهر له أول سن . الشهر الخامس : يستطيع الطفل التمييز بين الألوان الحادة و يستطيع التقلب بمهارة و يلعب بأقدامه و أرجله و يميز اسمه الخاص و يلتفت حين ينادى عليه و يمكن أن يجلس لوهلة دون مساعدة و يضع كل شيء في فمه و يبدأ بتناول الأطعمة الصلبة و يبدأ القلق و الخوف لديه من الغرباء . الشهر السادس : يبدأ بالزحف و التدحرج و التحرك براحة و سلاسة و و يثرثر و يصدر أصوات باستمرار و لا يسكت و لا يتوقف عن اللعب .

علاج_الكحة_عند_الأطفال

علاج الكحة عند الاطفال

الكحّة عند الأطفال الكحة أو السعال هي ردة فعل طبيعية تقوم بها الرئة لتنظيف القصصبات الهوائية، وهي أيضاً عمل لا إرادي، وفي بعض الأحيان تكون إراديةً مفاجئةً مُتكررةً لتفريغ المجاري التنفسية العلوية، سواء كان من المُخاط أو من أيّ شيءٍ آخر نتيجة وجود مشاكل مختلفة. إنّ أسباب الكحة عند الأطفال عديدة: فقد تكون ناتجة عن تهيّج ناتج بسبب الإصابة بميكروب مُعيّن سواء كان فيروسياً، أو بكتيرياً، أو التهاباً في الجهاز التنفّسي العلوي أو السفلي، أو بلعه لأيّ جسم غريب، أو الارتداد المعدي المريئي، أو أي شيء قد يثير حساسية الطفل. (1) علاج الكحّة يعتمد علاج الكحة على تحديد السبب، فمثلاً في حالات نزلات البرد عند الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ست سنوات لا يفضل إعطاؤهم أدوية السعال؛ لأن لهذه الأدوية آثاراً جانبية، لذلك يُفضّل استخدام طرق وقائية يمكن من خلالها مكافحة نزلات البرد التي تصيبهم، والراحة في السرير، لذلك تعتبر الوقاية خير من العلاج. هناك وصفات يمكن أن تقي الطفل من نزلات البرد، وهذه بعض منها: (1)،(2)،(3) للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن ستة أشهر يجب الإكثار من تناول السوائل إلى جانب الرّضاعة، سواء الطبيعية أو بالحليب الاصطناعي، على عكس المعتقدات الخاطئة التي تقول إنّ الحليب يزيد من تكوّن المُخاط. أدوية السعال، وتختلف حسب نوع الكحة: جافة أو رطبة، وتختلف كميّة الدواء حسب عمر الطفل ووزنه. مُكمّلات الزنك. فيتامين C. إذا كان السبب نتيجة لالتهاب رئوي بكتيري يلجأ الطبيب لاستخدام المضاد الحيوي، ويجب ألا يُعطى الطفل مضادّاً حيويّاً دون مراجعة الطبيب؛ لأنّه قد يكون السبب فيروسياً وليس بكتيرياً. هناك أعراض مصاحبة للكحة مثل الحرارة والألم، فيجب إعطاء الطفل خافض حرارةٍ، ومُسكّناً للألم المناسب لسنّه ووزنه (infant paracetamol). تساعد التباخير في التقليل من الكحة. إذا كان عمر الطفل أكثر من سنة فيمكن الاعتماد على المشروبات الدافئة، مثل شراب العسل والليمون، ولا ينصح بإعطاء هذه المشربات للأطفال الذين هم أقل من سنة. أنواع الكحة تُصنّف الكحة إلى ثلاثة أنواع: (2) الجافة: هي سعال لا ناشف لا يصاحبه بلغم، وعادةَ ما يكون مؤلماً وجارحاً للحلق. الرطبة: هي سعال يصاحبه بلغم ناتج عن زيادة الإفرازات المخاطية في الرئة بسبب الالتهاب. الصفيرية: وهي سعال يصاحبه صرت الصفير، وينتج عن تضيّق في القصبات الهوائية بسبب الإصابة ببعض الأمراض، منها الالتهاب الرئوي، والربو. بشكل عام تكون الحكّة عادة مرافقة لمخاط، لكن معظم الأطفال تحت سنّ الثامنة لا يستطيعون إخراج هذا المخاط فيقومون ببلعه، وقد يلجؤون إلى الاستفراغ للتخلّص من هذا المخاط. تُصنّف الكحة حسب مدة الإصابة بها أيضاً، فإذا استمرت مدة تقل عن ثلاثة أسابيع تُعتبر بأنها حادة، وإذا استمرت هذه الكحة لأكثر من ثمانية أسابيع تُعتبر بأنّها كحة مزمنة، وعند الطفل السليم ممكن أن تكون الكحة طبيعية إذا لم تتجاوز عشر مرّات يوميّاً، مع التأكد من خلو الطفل من أي مرض. أسباب الكحّة من الأمراض التي قد تتسبّب في الكحة ما يأتي: (2)،(3) انزلاق السوائل الأنفية من الأنف إلى الحلق، وقد تُسبّب شعوراً في الاستفراغ. الربو أو الحساسية من أي مواد مُهيّجة، أو بعض أنواع الحيوانات، والطيور، والأزهار، وتلوّث الهواء، والتدخين. التهاب القصبات الهوائية. الارتداد المريئي؛ فرجوع الطعام عن طريق المريء إلى الحلق، قد يُسبّب تهيّجاً لمنطقة الحلق، ممّا يؤدي إلى السّعال اللإرادي. بعض الأسباب النفسية التي تُسبّب السعال. التليّف الكيسي cystic fibrosis. الأورام الرئوية. بعض الأطفال تصبح لديهم كالعادة، وخصوصاً بعد الإصابة بمرض. مضاعفات الكحّة تؤدّي الكحة في بعض الأحيان إلى عديد من المضاعفات منها: (4) الشعور بالإغماء. الصّداع. الدّوخة. الأرق. الاستفراغ. احمرار العين. الإفتاق، نتيجة لارتفاع الضغط البطني النّاتج عن شد الجسم أثناء السعال. التبوّل اللاإرادي الناتج عن زياد الضغط الداخل للجسم. اللجوء إلى الطبيب في الغالب معظم حالات الكحة لا تستدعي الاهتمام لأنّها تزول وحدها، لكن عند حدوث هذه الأعراض يجب مراجعة الطبيب مباشرةً: (3) إذا كان عمر الطفل أقل من ثلاثة أشهر. إذا لوحظ أن هذه الكحة تؤثر على تنفّس الطفل، فلا يستطيع التنفس بشكل طبيعي مثل السابق. بدء الكحة بعد بلعه أي شيء سواء جسم غريب أو حتى أكل. يرفض الرضاعة. تعب وإرهاق بشكل عام. إذا استمرت الكحة لأكثر من أسبوعين. إذا كانت حرارته أكثر من 38 سيلسيوس، ولم يستجب لخافضات الحرارة خلال ساعتين من إعطائها. إذا كانت الكحة مصاحبة لبلغم أخضر أو بني. ازرقاق الشفتين والأطراف، ويعني ذلك تعرّض الطفل إلى الاختناق. التقيؤ المستمر. إذا صاحب الكحة خروج الدم من الفم. الأعشاب الطبيّة لعلاج الكحة هناك بعض الطرق الشائعة لعلاج الكحة عند الأطفال، مثل: (5)،(6) استخدام خليط العسل والحليب مع إضافة السكر لجعله مرغوباً لدى الأطفال. استخدام مزيج الزنجبيل (علماً أن للزنجبيل فوائد عظيمة) والحليب والعسل؛ ليصبح مُحبّباً لدى الأطفال، ويتم تناوله يوميّاً صباحاً ومساءً. لعلاج الكحة عند الأطفال يمكن شرب اليانسون صباحاً ومساءً؛ لأن اليانسون يساعد على التخلّص من البلغم، وهو ذو مذاق مرغوب. يُفضّل دهن صدر الطفل بزيت السمسم والقيام بتغطيته حتى يتعرّق. تناول عصير الجزر. شرب مغلي الشوفان المُحلّى بالعسل. في حالات السّعال البلغمي، أو السعال المتناوب، أو السعال المزمن، يُفضّل استعمال الفستق الحلبي واللوز. في حالات السعال الجاف يُفضّل استخدام العرقسوس؛ وذلك بغلي جذور العرقسوس بكوبٍ من الماء وشربه ثلاث مرّات يوميّاً. غلي الليمون وتحليته بالسكر أوالعسل، وتناوله صباحاً ومساءً. غلي أزهار الربيع في كوبين من الماء مدة عشر دقائق، وشربها صباحاً ومساءً. غلي نبات ورد الشمس بالماء وتناوله مرة واحدة يوميّاً. غلي أوراق الجوافة وتناول خلاصته؛ فهي مفيدة في علاج الكحة. ملاحظة: يعتمد العديد من الأشخاص على استخدام أنواع مختلفة من الأعشاب لعلاج الكحة، لكن لا توجد دراسة كافية أثبتت فعالية هذه الأعشاب في علاج الكحة، بالإضافة إلى أن هذا المقال تعليمي وليس مرجعاً طبياً، لذلك يجب استشارة الطبيب الخاص بك.

طريقة_عمل_الفطائر

طريقة عمل فطير السبانخ

محتويات ١ الفطائر ٢ كيفيّة صنع فطائر السبانخ ٢.١ المكوّنات ٢.٢ طريقة التّحضير ٣ كيفيّة صنع فطائر الجبنة والزّعتر ٣.١ المكوّنات ٣.٢ طريقة التّحضير ٤ حشوة البطاطا ٤.١ المكوّنات ٤.٢ طريقة التحضير الفطائر تُصنّف الفطائر بأنّها من المقبّلات المخبوزة، إذ تعتمد على العجين الرقيق، وتختلف حشواتها حسب الرغبة؛ فمنها حشوة الجبن، والبطاطا، واللحم، وغيرها. في هذا المقال نقدّم لكم طريقة تحضير الفطائر بحشوات متنوّعة. كيفيّة صنع فطائر السبانخ المكوّنات العجينة: أربع أكواب من الدّقيق. ملعقتان كبيرتان من السكّر. ملعقة كبيرة من الخميرة. ملعقة صغيرة من الملح. نصف كوب من زيت الزّيتون. كوبان من الماء الدافئ. بيضة. الحشوة: كوبان من السّبانخ (بعد غسلها وتقطيعها وتصفيتها من الماء). نصف كوب من البصل المفروم. ربع كوب من عصير الليمون الطّازج. ربع كوب زيت زيتون بلدي. ملعقة كبيرة من السُمّاق. كميّة من الملح. طريقة التّحضير اخلطي مكوّنات الحشوة كلّها مع بعضها، واتركيها لمدّة نصف ساعة ثمّ صفيها من مائها. أضيفي كلّ المحتويات الجافّة على الدقيق المنخول، ثمّ أضيفي زيت الزيتون والماء واعجنيهم حتّى تُكوّني عجينةً متماسكةً وطريّة بشرط عدم إضافة الماء دفعةً واحدة، ولكن تدريجيّا حسب ما يحتاجه العجين. اتركي العجينة لتتخمّر مدة لا تقل عن ساعة. افردي العجينة بسمك رقيق، وقطّعيها إلى دوائر، واحشيها بحشوة السّبانخ المجهّزة بعد تصفيتها، ثمّ اقفليها على شكل مثلّث وادهني الوجه بالبيض المخفوق وأدخليها إلى الفرن على درجة 180م، مدة ثلاث عشرة دقيقة حتى تصبح ذهبية اللون.